الأحد 27 سبتمبر 2020...10 صفر 1442 الجريدة الورقية

انطلاق الانتخابات الرئاسية والتشريعية في أفريقيا الوسطى

خارج الحدود
صورة تعبيرية

وكالات


انطلقت، في أفريقيا الوسطى، اليوم الأربعاء، الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية والتشريعية التي يفترض أن تُخرج البلاد من أعمال عنف استمرت 3 سنوات.
اضافة اعلان

وكانت الانتخابات مقررة في 27 من الشهر الجاري، غير أنها تأجلت 3 أيام، بسبب مشاكل لوجيستية تتعلق ببطاقات الناخبين والتأخير في إعداد مكاتب التصويت في الأرياف والمناطق النائية.

واستعانت أفريقيا الوسطى، ببعثة الأمم المتحدة لضمان الأمن، والمساعدة على نقل معدات انتخابية من صناديق وبطاقات اقتراع وغيرها.

وبدأت قوات الأمن المحلية، من جيش ودرك وشرطة، في نشر عناصرها في نقاط الاحتكاك بين حركة التمرد الإسلامية السابقة "سيليكا" والميليشيا المسيحية "أنتي بالاكا".

ويتنافس في الاقتراع الرئاسي 30 مرشحا، معظمهم لا يتمتعون بأي فرصة للفوز، وفي الاقتراع الرئاسي يبرز 3 مرشحين، هم: أنيسيت جورج دولوجيليه ومارتن زيجيلي، وهما 2 من رؤساء الحكومة في عهد الرئيس الراحل أنج فيليكس باتاسي، وعبدالكريم ميكاسوا الذي تولى حقائب وزارية عدة في عهد "فرنسوا بوزيزيه".

وكانت الإطاحة بالرئيس "بوزيزيه" في مارس 2013 من قِبَل حركة التمرد "سيليكا"، التي يهيمن عليها الإسلاميون، ويقودها "ميشال جوتوديا"، دفعت البلاد إلى دوامة من أعمال العنف بين المجموعتين المسيحية والإسلامية بلغت أوجها في 2013.