السبت 11 يوليه 2020...20 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

أردوغان يهدد الفصائل الكردية بسوريا بهجوم عسكري

خارج الحدود
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

وكالات


جدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الإثنين، تهديداته للفصائل الكردية في سوريا وأرسل تعزيزات عسكرية إضافية إلى الحدود الجنوبية لبلاده استعدادًا لهجوم يحتمل أن يشنه بعد الانسحاب المرتقب للجنود الأمريكيين من شمال سوريا.

وتأتي تهديدات أردوغان لوحدات حماية الشعب التركية عقب إعلان البنتاجون أن قرار سحب القوات الأمريكية من سوريا تم توقيعه.

وقال أردوغان، في خطاب بأنقرة: "مثلما لم نترك العرب السوريين فريسة لداعش فنحن لن نترك الأكراد السوريين فريسة لوحشية حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب".

وأضاف: "لماذا نحن موجودون حاليًا في سوريا؟ لكي يستعيد أشقّاؤنا العرب والأكراد حريّتهم".

وكان ترامب أعلن الأربعاء أنه أمر بسحب الجنود الأمريكيين البالغ عددهم ألفي جندي من شمال شرق سوريا حيث يدعمون قوات سوريا الديموقراطية (تحالف فصائل كردية وعربية قوامها الرئيسي وحدات حماية الشعب الكردية) في معاركها ضد تنظيم داعش الإرهابي.

وتعتبر تركيا وحدات حماية الشعب تنظيمًا إرهابيًا على غرار حزب العمال الكردستاني الذي تزعم أنقرة إن الوحدات فصيل تابع له.

وأثار الدعم الأمريكي لوحدات حماية الشعب الكردية غضب تركيا التي تخشى قيام منطقة كردية تتمتع بحكم ذاتي على حدودها الجنوبية، الأمر الذي من شأنه أن يغذّي الطموحات الانفصالية للأقلية الكردية على أراضيها.