الأحد 27 سبتمبر 2020...10 صفر 1442 الجريدة الورقية

أسباب تطعيم الصحة لمواليد ٢٠١٦ لـ٢٠١٨ ضد شلل الأطفال

صحة ومرأة
تطعيم ضد شلل الأطفال

ريهام سعيد

تنطلق أول يوليو مبادرة تطعيم الأطفال ضد شلل الأطفال بالحقن للمواليد ٢٠١٦ وحتى ٢٠١٨ في كل محافظات الجمهورية. 

وقال الدكتور مصطفي محمدي مدير عام التطعيمات بالمصل واللقاح انه في 2018، دخلت مصر المرحلة الأخيرة للقضاء على المرض تمامًا وضمان عدم ظهور حالات جديدة بسبب أي فيروسات قادمة من الخارج، وذلك عن طريق تطبيق الاستراتيجية الدولية التي توصي بإضافة جرعة تطعيم بالحقن IPV إلى جرعة التطعيم الفموي في الشهر الرابع، على أن تبقى الجرعات الأخرى بالفم كما هي.

اضافة اعلان
واشار الي أن مواليد الفتره من يناير ٢٠١٦ الي أوائل ٢٠١٨ قد تلقوا اللقاح الفموي الثنائى فقط لذا رأت الوزاره ممثله في قطاع الطب الوقائي استهداف هذه الفئه بتلك الجرعه من اللقاح الميت تماشيا مع توصيات منظمة الصحة العالمية واتساقا مع استراتيجيه القضاء علي المرض بشكل كامل .

وأضاف ان مواليد من يناير ٢٠١٦ الي مارس ٢٠١٨ بالجرعة المعتادة من اللقاح الميت أو المعطل  بالعضل  واستبدالها بجرعتين كسريتين fractional doses تعطي حقنا في الجلد intradermal بفاصل زمني بينهما ٤ اسابيع فقد ثبت فاعلية هاتين الجرعتين بقدر مماثل أو قد يفوق الجرعه المعتادة التي تعطي عن طريق العضل ويستهدف التطعيم  تعزيزا للحاله المناعية لدى الأطفال ضد هذا المرض.

واوضح أن اللقاح متوفر من خلال الوحدات الصحيه ومراكز الرعايه الصحيه التابعة للوزاره وليس قوافل متحركه وغير محدد بفتره معينه مؤكدا ضرورة أن يتلقي كل اطفال هذه الفئه العمريه هذه الجرعات نظرا لأهميتها في تحقيق وتأكيد مناعة ووقاية الطفل ضد المرض وضرورة عدم اللجوء للتزاحم والاختلاط عند اصطحاب الطفل للتطعيم واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية للوقايه من فيروس كورونا المستجد.