الأحد 27 سبتمبر 2020...10 صفر 1442 الجريدة الورقية

مصرع صياد غرقا في البحر بالإسكندرية

حوادث
صورة أرشيفية

خالد الأمير - محمد علي


لقي صياد 42 عاما، مصرعه اليوم الأربعاء، غرقًا بمياه البحر بشاطئ جليم شرق محافظة الإسكندرية، أثناء عملية الصيد بعد اصابته بأزمة قلبية وعدم تمكنه من السباحة والوصول إلى الشاطئ لتلقي العلاج ليلقى مصرعه في الحال.
اضافة اعلان

وأمر المحامي العام لنيابات شرق الإسكندرية التصريح بدفن الجثة والعرض على الطب الشرعي لاستبيان سبب الوفاة وإذا ما كان هناك شبهة جنائية من عدمه وسرعة طلب التحريات حول الواقعة واستدعاء أهليته للتعرف على هويته والإدلاء بمعلوماتهم عن الواقعة والاستماع لأقوال شهود عيان الواقعة.

كان مدير أمن الإسكندرية، تلقى اخطارًا من شرطة النجدة يفيد بالعثور على جثة "أ.ج.م"، 42 عامًا، صياد، تطفو على البحر بمياه البحر بالقرب من شاطئ جليم شرق المحافظة.

على الفور توجه فريق الإنقاذ النهري وتم استخراج الجثة وأظهرت التحريات الأولية أن المتوفى كان يمارس الصيد إلا أنه أصيب بأزمة قلبية حادة أعاقته عن السباحة وأودت بحياته في الحال وغرق الجثمان لأكثر من يومين قبل أن يجرفه التيار إلى شاطئ ستانلي حيث شاهده المواطنين وأبلغوا الشرطة.

تم نقل الجثة لمشرحة كوم الدكة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وتحرر المحضر اللازم وبالعرض على النيابة قررت ما سبق وتقرر تسليم الجثمان.