الثلاثاء 22 سبتمبر 2020...5 صفر 1442 الجريدة الورقية

البابا فرنسيس يلتقي الكهنة والمكرسين والإكليريكيين ببنجلاديش

سياسة
البابا فرنسيس

عماد ماهر


التقى البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، اليوم السبت، الكهنة والمكرسين والإكليريكيين في كنيسة الوردية في تيجغاون في دكا وسلّمهم البابا كلمة كان قد أعدها للمناسبة كتب فيها: إن الجماعة الكاثوليكيّة في بنجلادش صغيرة جدًّا ولكنّكم كحبّة الخردل التي يحملها الله كي تنضج في وقتها.
اضافة اعلان

وقال في كلمته: "أفرح لرؤيتي كيف تنمو حبّة الخردل هذه ولكوني شاهدًا مباشرًا للإيمان العميق الذي منحكم الله إياه. أفكِّر بالمرسلين الأمناء الذين زرعوا واهتمّوا ببذرة الإيمان هذه لخمسة عصور. سأزور المقبرة بعد قليل وسأُصلّي من أجل هؤلاء الرجال والنساء الذين بسخاء كبير خدموا هذه الكنيسة المحليّة. وإذ أوجِّه النظر إليكم أرى مرسلين يتابعون هذا العمل المقدّس. أرى أيضًا العديد من الدعوات التي ولدت في هذه الأرض: إنها علامة للنِّعم التي باركها الرب فيها".

وأضاف البابا فرانسيس: "ما أجمل أن يتمَّ لقاءنا في هذه الكنيسة القديمة على اسم الورديّة المقدّسة. المسبحة الورديّة هي تأمّل رائع حول أسرار الإيمان التي تشكِّل العُصارة الحيويّة للكنيسة، إنها صلاة تصوغ الحياة الروحيّة والخدمة الرسوليّة. إن كنا كهنة أو رهبانًا أو مكرّسين أو إكليريكيين تحثنا صلاة الوردية على بذل حياتنا بالكامل في سبيل المسيح بالاتحاد مع مريم، وتدعونا إلى المشاركة في جهوزيّة مريم تجاه الله لحظة البشارة وشفقة المسيح للبشريّة بأسرها عندما كان معلَّقًا على الصليب وفرح الكنيسة عندما نالت عطيّة الروح القدس من الرب القائم من الموت".