الخميس 3 ديسمبر 2020...18 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

المالية: التخلص من كميات كبيرة من المواد الخطرة في الموانئ

اقتصاد 920202611425912679793
وزير المالية

محمد طاهر أبو الجود

قال الدكتور مجدي عبد العزيز مستشار وزير المالية لشئون الجمارك أن مدة بقاء مهمل البضائع التي تركها أصحابها بالمنافذ الجمركية تم تخفيضها من 4 شهور الي شهر واحد، لمنع تكدسها بالموانئ والمخازن الجمركية.اضافة اعلان


وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "اليوم" المذاع علي قناة "دي إم سي" أن هناك تعليمات بإعادة تقييم البضائع المهملة مرة أخري الأمر الذي يؤدي الي تخفيض الأسعار.

وأكد أنه تم التخلص من كميات كبيرة جدًا من المواد الخطرة في الموانيء من الكيماويات الثانية ومتعددة الاستخدام وشاشات الكمبيوتر الخطرة علي البيئة وكل الكيماويات التي تمثل خطورة يتم التخلص منها علي الفور.

وجَّه الدكتور محمد معيط وزير المالية، باتخاذ حزمة من الإجراءات الجديدة التي تضمن سرعة التعامل مع الحاويات، ومهمل البضائع التي تركها أصحابها بالمنافذ الجمركية، على النحو الذي يمنع تكدسها بالموانئ والمخازن الجمركية.

وأصدر الوزير تعليمات لمصلحة الجمارك بخفض المهلة المقررة لأصحاب الشأن قبل بيع بضائع «المهمل» من أربعة أشهر إلى شهر واحد، حيث إن قانون الجمارك ولائحته التنفيذية يُجيزان للمصلحة بيع هذه البضائع المتروكة بالمخازن أو الأرصفة بالموانئ وما يتركه المسافرون بالمكاتب الجمركية، التي تقاعس أصحابها عن سحبها بعد إخطارهم بخطاب بعلم الوصول أو عن طريق الإعلان بجهة الإدارة.

استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟