الأربعاء 28 أكتوبر 2020...11 ربيع الأول 1442 الجريدة الورقية

الصحة: لا حوافز مادية للمتطوعين في التجارب السريرية للقاح كورونا

رياضة 8202028112724615637184
لقاح كورونا

محمد طاهر أبو الجود

كشفت الدكتورة نهي عاصم مستشار وزير الصحة لشئون البحوث، أنه لا يوجد أي تقدم في نتائج لقاحات كورونا التي يعمل عليها المركز القومي للبحوث، لافتًا إلي أنه لا يزال هناك تجارب ما قبل الإكلينكية علي تلك اللقاحات.
واضافت خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "حضرة المواطن" الذي يقدمه الكاتب الصحفي سيد علي بقناة "الحدث اليوم" أن دخول اللقاحات المصرية مرحلة التجارب السريرية مسألة وقت، لافتة إلي أن هناك دراسة مصرية لقياس كفاءة وفاعلية عقارين لكورونا.

اضافة اعلان


ولفتت إلي أن إختيار المتطوع في التجارب السريرية للقاح كورونا يتوقف علي عدة شروط أهمها بأن يكون السن فوق الـ18 عامًا وأن لا تكون السيدة حاملًا والشخص خاليًا من الأمراض المزمنة أو غير مصابًا بالأورام.


وأكدت أنه لا توجد أي حوافز مادية للمتطوعين في التجارب السريرية للقاح كورونا.

وكشف الدكتور مصطفى حمدي مدير مركز التطعيمات بالمصل واللقاح، تفاصيل بدء التجارب السريرية على اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، موضحًا أن المرحلة الأولي التي تم الانتهاء منها استهدفت الوصول إلى مدى أمان وسلامة هذا اللقاح عند استخدامه على البشر.

 

أما المرحلة الثانية التي تم الإنتهاء منها ايضًا استهدفت التحقق من فاعلية اللقاح عند استخدامه على البشر.


ولفت خلال حديثه للتليفزيون المصري: أن المرحلة السريرية الثالثة من التجارب علي لقاح كورونا تعد الأكثر أهمي تستهدف التحقق من فاعلية وأمان اللقاح على نطاق واسع بين المتطوعين في عدة دول بالشرق الأوسط ومنطقة الخليج والتي يتبعها مباشرةً مرحلة الموافقة النهائية والدخول في مرحلة إنتاج اللقاح، موضحًا أن مصر كان لها نصيب المشاركة في هذه التجارب من خلال إجراء التجارب السريرية بالمرحلة الثالثة على 6 آلاف متطوع والتي تستهدف أن يكون لمصر دور في التحقق من أمان و فاعلية اللقاح حتي يكون لمصر الأولوية حال الموافقة على اللقاح في استقدام اللقاح الفعلي بعد التحقق من فاعليته وأمانه.

وأوضح أن المتطوع المشارك في التجارب السريرية بالمرحلة الثالثة يحصل على جرعتين بينهما فترة 21-28 يوما ويتم متابعته بإجراء الفحوص المعملية لإثبات فعالية اللقاح في إنتاج أجسام مناعية مضادة لفيروس كورونا.

استطلاع رأى

هل تتوقع استمرار اقبال الناخبين علي التصويت في المرحلة الثانية؟