الجمعة 27 نوفمبر 2020...12 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

عصام الأمير: نسعى لإنشاء شركة تليفزيون النيل

بدون تبويب
عصام الأمير رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون

السيد غنيم


أكد عصام الأمير رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون، أن الانضباط والعمل في هدوء هدفا الأول داخل مبنى ماسبيرو، ووضعنا خططا قصيرة الأمد ومتوسطة الأمد وطويلة الأمد لإعادة ترتيب اتحاد الإذاعة والتليفزيون.اضافة اعلان


وأوضح الأمير في لقاء خاص ببرنامج "الحياة اليوم" على قناة "الحياة"، أن الاتحاد لا يسعي لتحقيق الربح فهو خدمة عامة ورسميًا الاتحاد هو هيئة اقتصادية يجب أن تنفق على نفسها، ولكن الواقع أن الاتحاد هيئة خدمية لا تحقق الربح ومن ضمن خطط التطوير أن تكون لنا أذرع اقتصادية تقوم بالإنفاق على الخدمة العامة لذلك كان إنشاء شركة راديو النيل لإدارة محطاتنا الإذاعية "إف إم" بعد انتهاء العقود ونسعى جاهدين لإنشاء شركة تليفزيون النيل قريبا لتقديم خدمة عامة بمستوى جيد تنفق عليها هذه الشركات التي ستدار بفكر اقتصادي.

وأضاف "الأمير"، أن الوضع في التليفزيون تغير للأفضل وقناة النيل للرياضة تحقق أكبر عائد للإعلانات، ولدينا برنامج "أنا مصر" ترعاه شركة إعلانات ويحقق إعلانات بشكل جيد، وجار إنتاج برنامج جديد بالتعاون مع شركة إنتاج العدل جروب.

وأشار إلى أنه بالنسبة لعملية تنظيم الإعلام وهل نحن في حاجة إلى وزير إعلام قال الأمير: كان لا بد من عدم إلغاء وزارة الإعلام إلا بعد إنشاء المجلس الوطني للإعلام والمنصوص عليه في الدستور، ولو قمنا بالانتهاء من إصدار القوانين والتشريعات الجديدة فلا حاجة لوزير إعلام.

وأضاف: أننا قمنا كإعلاميين بدورنا في تشكيل لجنة الخمسين والتي ضمت الإعلاميين من القطاع الخاص والحكومي المرئي والمسموع ومن الصحافة ووضعنا تصورا للقوانين والتشريعات التي تنظم الإعلام في مصر، وتم عرض هذا التصور على رئيس الوزراء السابق وعلي الحكومة الحالية، ونأمل أن ترفع الحكومة هذا التصور لمجلس النواب قبل أغسطس لإقراره.

وفي رده على سؤال حول التخوف عن مدى حاجة الاتحاد للقنوات الإقليمية أكد الأمير أن الاتحاد لا يُفرط في قنواته ولن نسلمها للمحليات وهناك ثوابت لا يمكن أن نحيد عنها ونحن بحاجة ماسة للقنوات الإقليمية ودروها التنموي الهام الذي أصبح يمثل ضغطا على الجهات التنفيذية بالمحافظات لتلبية مطالب أهالي هذه المحافظات.

وأضاف "الأمير" أن الشركات الخاصة والمصانع بهذه المحافظات يمكن لها أن تنتج برامج مهداة بهذه القنوات حيث يوجد بالفعل ما يفوق 40 برنامجا مهدى تنفذ في الأقليميات.

وحول موضوع بيع الأراضي المملوكة لاتحاد الإذاعة والتليفزيون أوضح الأمير أن الأراضي المملوكة للاتحاد هي بنظام التخصيص للاستغلال فقط وليس لنا حق البيع، وقمنا بعرض فكرة البيع على مجلس الوزراء من خلال قانون يمنح الحق لاتحاد الإذاعة والتليفزيون في تملك الأراضي وبيعها، حيث لدى الاتحاد مساحات شاسعة في كافة أنحاء الجمهورية وتستخدم مساحات كبيرة منها كمراكز إرسال بمساحات أكبر من المطلوب وقمنا بحصر الأراضي التي يمكن الاستغناء عنها وبلغت 32 قطعة بقيمة 5 مليار جنيه والتي يمكن بيعها لبنك الاستثمار القومي المملوك للدولة لسداد جزء من ديون الاتحاد للبنك.

وحول العناصر المهاجرة من ماسبيرو أوضح الأمير أن 90% من العناصر المهاجرة من ماسبيرو لا يرفضون العمل في ماسبيرو والتجربة واضحة في برنامج "أنا مصر"، كما أن الكوادر في القنوات الخاصة من أبناء اتحاد الإذاعة والتليفزيون.

وحول استعدادات التليفزيون المصري لزيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز إلى جمهورية مصر العربية قال الأمير: إن مصر والسعودية هما الدولتين الكبيرتين بالمنطقة وإن الزيارة سوف تحمل أخبارا سارة لنا.

وعن التغطية الإعلامية للزيارة صرح الأمير أنه يوجد بمصر الآن وفد من التليفزيون السعودي وننسق معه بشكل جيد ومن صباح باكر يبدأ برنامج "صباح الخير يا مصر" في تغطية الزيارة وستكون هناك أيضا سهرات تحت سفح الهرم، وسيكون هناك أيضا تبادل إخباري بين القنوات الإخبارية التابعة لاتحاد الإذاعة والتليفزيون والتليفزيون السعودي.

وفي نهاية اللقاء أثنى الإعلامي تامر أمين على السبق الإخباري الذي حققه اتحاد الإذاعة والتليفزيون في حادثة الطائرة المصرية المختطفة بقبرص مشيرا إلى أن التليفزيون المصري كان له السبق في إذاعة وبيع صور الطائرة المختطفة للمحطات والقنوات الأخرى، وعلق الأمير على ذلك بأن جودة الأخبار ومصداقيتها في نشرة أخبار التاسعة يدلل عليه حجم الإعلانات التي تتخلل النشرة.