الخميس 26 نوفمبر 2020...11 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

تكرار الحج أم إعانة الفقراء! (1)

مقالات مختارة 20

بعيداً عن حج هذا العام، والذي جعلته كورونا موسماً استثنائياً سمحت المملكة العربية السعودية فيه لعدد قليل جداً من المقيمين بها للحج هذا العام تجنباً لتفشي هذا الوباء الخطير، خاصة بالنسبة للتجمعات الكبيرة فما بالك موسم الحج الذي يذهب إليه ما يقرب من 2 مليون حاج كل عام على الأقل.

وفي غمرة الحج ومناسبته السنوية دائماً وأبداً ما يتجدد السؤال الذي مازلنا نبحث له عن إجابة قاطعة تجد ترجمتها الواقعية في سلوك كثير منا: أيهما أولى وأكثر نفعاً تكرارالحج والعمرة أم إعانة الفقراء والمحتاجين وإصلاح العشوائيات والتعليم والصحة..

اضافة اعلان

أمة في خطر!

إجابة هذا السؤال تنقلنا إلى سؤال آخر: هل تكرار الحج والعمرة يمحو-كما يظن البعض خطأ- الذنوب والخطايا التي يصر أصحابها على ارتكابها طيلة العام ظناً منهم أن الله سيغفرها ما داموا قد ذهبوا لأداء شعائر الحج والعمرة مرة أو مرات أخرى..

 

وإذا كان الحج فريضة واجبة مرة واحدة في العمر متى توفر للمكلف بها شرطا القدرة والاستطاعة المالية والبدنية بنص القرآن "وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا".. فلماذا يصر البعض على تكراره؟!
ونكمل غداً ..